المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : سلسه من الارشيف -2- kevin carter (الصوره التي قتلت صاحبها )



خالد المسعود
27-09-2011, 14:26
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هذه المقاله الثانيه من سلسه من الارشيف -2- (الصوره التي قتلت صاحبها )

وجدت هذه المقاله في احد المنتديات مع اني كنت قرأتها في موقعنا ولكن لم اجد الرابط تم تجميع الماده والقيام ببعض التعديلات و الاضافات في المقال و الفلم المفرق



هذه الصورة للمصور كيفن كارتر و الحائز على جائزة البوليتزر لعام 1994.


http://photo-t.com/myweb/pic-fol/kevincarter.jpg


تم التقاط هذه الصورة بعام 1994 خلال المجاعة التي ضربت السودان في ذلك العام
و هي لفتاة سودانية تزحف للوصول الى مركز الامم المتحدة للإغاثة و الذي يبعد حوالي 2 كم من مكان التقاط هذه الصورة و في الخلف طائر العقاب المعروف بأنه يقتات على الجيف .


لا أحد يعرف ما هو مصير هذه الطفلة حتى المصور الذي غادر مباشرة بعد التقاطه الصورة و الذي صرح لأصدقائه بعد ذلك بأنه كان يتمنى لو انه ساعد الطفلة و لكن التعليمات الصادرة للصحفيين و المصوريين بعدم لمس او الاقتراب من اي من ضحايا المجاعة .


بعض اصدقائه قالوا نقلا عنه بانه انتظر لأكثر من 20 دقيقة لعل الطائر يطير بدون فائدة و بعد ان التقط الصورة تحرش بالطائر ليطير و انتظر الفتاة حتى واصلت الزحف فمشى مبتعدا .
مساء جلس وحيدا تحت شجرة مع سيجارته يبكي و يصلي الى الله و كان دائما يقول بانه يتمنى ان يعانق ابنته.

بعد انتشار الصورة التي اصبحت الايقونة الافريقية لاغائة ضحايا المجاعة حصل على عمل جديد مع وكالة رويترز و بتاريخ 12 ابريل 1994 حصل على الجائزة و بعدها عاد الى المكان الذي يلهو به ايام الطفولة و انتحر.



الصورة طبعت في كل الجرائد و المجلات في الولايات المتحدة و اوروبا و هي التي اثارت انتباه الرأي العام العالمي الذي لزم الصمت لفترة طويلة عن تقديم المساعدات لضحايا المجاعة رغم هذا لم يستطع العيش مع تأنيب الضمير لعدم مساعدته الطفلة .

في 27 يوليو 1994 قاد كيفين كارتر شاحنته إلى قرب نهر برامفونتاينسبروي وهو نهر صغير يقطع الضواحي الشمالية لمدينة جوهانسبرغ وهي منطقة اعتاد أن يلعب بها حين كان طفلا صغيرا، وقام بانهاء حياته بتوصيله العادم إلى داخل الشاحنة مشغلا المحرك تاركا رسالة للأهل والأصدقاء حيث قضى بالتسمم بأول أكسيد الكربون عن عمر ناهز 33 عام .

وهذا مقطع من فلم وثائقي يحكي في المصور قصته مع هذه الصوره وقد تم اقتصاص ما يخص المصور نفسه فقط


http://photo-t.com/myweb/pic-fol/kevin carter.m4v

وهذا رابط خاص بالمصور

http://www.kevincarterfilm.com/synopsis.html

خالد المسعود
05-10-2011, 11:48
تمت اضافه الموضوع الثاني
العمل جاري علي موضوع ثالث باذن الله من السلسه
عنوانه

لله درك يا دره



انتظروا المزيد
دمتم بخير

عبدالرحمن العمري
05-10-2011, 16:02
لازلت اتذكر اول مره رأيت فيها الصورة وانا في المرحلة المتوسطه.. خالجني شعور مختلط بالم لم ولن استطيع وصفه

الله يوفقك يا خالد ماقصرت وعساك على القوة.. في انتظار جديدك على احر من الجمر

سعيد العمري
05-10-2011, 17:33
يعطيك العافية أبوعبدالعزيز

موضوع مهم كنت أبحث عنه قبل فتره

شكرا لك ياغالي

فارس الهزاع
05-10-2011, 20:33
الله يعطيك ألف ألف ألف عافية ..

رأيت اصورة قبل كذا وأثرت فيني كثيير ..

لكن الجديد علي هو قصة الصورة والمصور ..

مشكور يالغالي والله يوفقك ..

اميره السعيد
09-10-2011, 01:22
الصوره تعور القلب
الحمدلله على كل حال =(

amin alsubhi
09-10-2011, 01:46
الله يعطيك العافية اخوووي
فعلآ صورة تحتاج معرفة قصتها

ودي

موفق العامري
29-10-2011, 12:46
جزاك الله كل خير أبو عبدالعزيز
ننتظر باقي السلسلة

Khalifah Alfadhli
30-10-2011, 07:39
يعطيك العافية على القصة , وإظهار جانب من حياة المصورين
هذا المصور كان عضو في جماعة مصورين تسمى (The Bang Bang Club) تعمل في جنوب أفريقيا ولهم قصص مشوقة
أنا تابعت فيلم عن هذه المجموعة وأنصح بمتابعته , تجدونه على الرابط التالي
http://www.imdb.com/title/tt1173687/

محمد الودعاني
09-11-2011, 16:04
الله يعطيك العافيه بصراحه صوره محزنه ونهايه اكثر حزنا