لو سمحت هل لا زالت الكاميرا موجودة